أخبار

الحكومة توافق على تسليم أحمد هرون وجعفر عبد الحكم للجنائية

أحمد هارون

الخرطوم: الحدث

كشف مسؤول رفيع عن موافقة الحكومة الانتقالية على تسليم القياديين بالنظام البائد أحمد هارون وجعفر عبد الحكم للمحكمة الجنائية الدولية.

 

وقال المسؤول الحكومي الذي فضل حجب اسمه بحسب “العين الإخبارية”، إن التحقيقات مع علي كوشيب، أظهرت أدلة كافية ضد جعفر عبدالحكم بالاشتراك معه في جرائم حرب ضد الإنسانية في دارفور.

 

وأضاف المسئول أن السلطات ألقت القبض على جعفر في دارفور قبل يومين، تمهيدا لترحيله إلى لاهاي بمعية أحمد هارون.

 

وكشفت مصادر مطلعة لـ(الحدث) عن وصول جعفر عبد الحكم الى الخرطوم مقبوضا عليه نهار اليوم

 

وتقلد جعفر عبدالحكم عددا من المناصب في العهد السابق، كان آخرها حاكم ولاية وسط دارفور

 

وكان عبد الحكم ضمن قائمة الـ51 متهما بجريمة الإبادة الجماعية في دارفور الواردة في تقرير لجنة التحقيق الدولية.

 

 

وكان أحمد هارون وزيرا للداخلية أيام حرب دارفور، وهو بمثابة الذراع الأيمن للرئيس المعزول عمر البشير.

 

وصدرت ضد هارون  مذكرة توقيف من الجنائية مع علي كوشيب في العام 2007، بتهم ارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية.

 

وخلال زيارتها الأخيرة للسودان، طالبت مدعية المحكمة الجنائية فاتو بنسودلان الحكومة بتسليمها أحمد هارون لإرتباط قضيته مع كوشيب.

 

وبعد سلسلة جلسات وجهت الجنائية الدولية 31 تهمة إلى علي كوشيب تتعلق بارتكاب جرائم حرب وقتل ونهب واغتصاب في دارفور.

 

وطالب أحمد هارون الموقوف ضمن قيادات النظام البائد بسجن كوبر في بيان الاسبوع قبل الماضي بتسليمه للحمكة الجنائية.

مقترح لك

الكونغرس ينظر في اليوم فرض عقوبات على الإنقلابيين وتجميد معونات للسودان

alhadass

لأول مرة وبعد أسبوعين.. “حميدتي” يعلق على قرارات “البرهان”

alhadass

باخرة قمح أمريكية جديدة ترسو في ميناء بورتسودان

alhadass

اترك تعليق