أخبار

أمريكا تحذر مواطنيها من السفر للسودان بسبب المرض والأوضاع الأمنية

الخرطوم: الحدث

جددت وزارة الخارجية الأميركية، التوصية لمواطنيها بعدم السفر إلى السودان، وأردجعت ذلك لارتفاع الاصابة لكرونا وتردي الحالة الامنية.

 

واوضح بيان صادر عن الخارجية اليوم “الاثنين” أن التحذير جاء استجابة لإشعار لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (سي دي سي).

 

وجاء في بيان للوزارة “أصدرت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها  إشعارا صحيا للسفر من المستوى 4 للسودان بسبب وباء فيروس كورونا، مما يشير إلى مستوى مرتفع جدا للإصابات في البلاد”.

 

ونصح البيان بضرورة أخذ لقاح مضاد لكورونا، معتمد من إدارة الغذاء والدواء، قبل التخطيط لأي سفر دولي.

 

وحذر من إمكانية أن يتعرض الأميركي الذي يذهب للسودان للاختطاف والسطو المسلح، “وهذا النوع من الجرائم أكثر شيوعا خارج الخرطوم” وفق البيان.

 

كما يمكن للجماعات الإرهابية المعروفة والأفراد المتعاطفين معها في السودان أن يهاجموا المواطن الأميركي دون سابق، خلال استهدافهم لمنشآت حكومية أجنبية ومحلية، ومناطق يرتادها الغربيون، وفق تعبير البيان.

 

ونوه البيان بأنه ورغم أن غالبية المظاهرات الأخيرة في الخرطوم كان مخطط لها مسبقا وسلمية، يمكن أن تحدث تجاوزات خلال تدخل الشرطة وقوات الأمن لتفريق المتظاهرين، بما في ذلك استخدام الغاز المسيل للدموع عند حدوث احتجاجات بالقرب من المواقع الحكومية الرئيسية أو إعاقة حرية الحركة.

 

كا تمت الإشارة بالمناسبة إلى استمرار العنف على طول الحدود بين السودان وجنوب السودان (بما في ذلك منطقة أبيي المتنازع عليها) وعلى طول الحدود بين السودان وتشاد  وفي مناطق من إقليم دارفو، حيث تنشط جماعات المعارضة المسلحة في وسط دارفور وأجزاء من ولايتي النيل الأزرق وجنوب كردفان.

 

يذكر أن اشتباكات اندلعت بين قوات الأمن السودانية وعناصر عسكرية إثيوبية ومليشيات مختلفة في منطقة الفشاجة المتنازع عليها بين السودان وإثيوبيا.

 

ويمكن أن يحدث العنف بين الطوائف في جميع أنحاء البلاد كما يمكن أن يؤدي ذلك إلى إعلان حالات الطوارئ المحلية، وفق البيان.

 

البيان ذاته كشف أن حكومة الولايات المتحدة تتمتع بقدرة محدودة على تقديم خدمات الطوارئ للمواطنين الأميركيين خارج الخرطوم، حيث يتعين على موظفي الحكومة الأميركية الحصول على تصريح خاص من الحكومة السودانية للسفر خارج العاصمة.

 

وتطلب سفارة الولايات المتحدة من موظفي الحكومة الأميركية في السودان استخدام المركبات المدرعة في السفر الرسمي.

 

البيان ختم بالقول إن على مواطني الولايات المتحدة الذين يسافرون إلى الخارج أن يكون لديهم دائما خطة طوارئ للحالات المفاجئة.

مقترح لك

نهر النيل.. 299 لدغة عقرب منذ أبريل ووفاة طفلين

alhadass

ياسر عرمان يحذر من اقتراب أنصار النظام السابق الإسلاميين من استعادة السلطة

alhadass

الإتحاد الأوروبي يحظر تصدير وبيع المعدات الأمنية إلى السودان

alhadass

اترك تعليق