أخبار

إرتفاع ضحايا الصراع القبلي في النهود إلى 60 قتيلا وجريحاً

الخرطوم: الحدث

تجاوز عدد ضحايا الاشتباكات القبلية على الحدود بين محليتى النهود والسنوط بولاية غرب كردفان منذ الاربعاء 20 قتيلا و40 جريحاً بينهم أفراد قوات نظامية.

 

تضاربت المعلومات حول اسباب الصراع،حيث افادت مصادر بتجدد الصراع حول اراض قديمة متنازعة من قبل بين الطرفين بينما افادت مصادر اخرى باندلاع الاشتباكات بسبب نهب جمال .

 

وقال المواطن محمد حامد فى منطقة المحفورة لراديو دبنقا ان الاشتباكات نشبت فى مزارع متنازع حولها قبل ثلاثة سنوات حيث حاول كل طرف استصلاح الارض ما أدى الى اشتباكات بين الطرفين ادت لمقتل 9اشخاص وجرح 26 آخرين من طرف بينما تجاوز قتلى الطرف الاخر 20 قتيلاً ونحو 15 جريح نقلوا على إثرها الى مستشفيات الابيض وابوزبد والفولة

 

واشار حامد الى جرح حوالى 4 من القوات النظامية التى حاولت التدخل لفض الاشتبكات بينهم حالة خطيرة.واشار كذلك الى استخدام طرفى الصراع اسلحة ثقيلة منها عربتين مزودتين بدوشكات.

 

ومن جهة ثانية قال امير سلمان من مدينة النهود لراديو دبنقا ان اسباب الصراع تعود الى نهب ابل من أحد التجار، وأوضح إن فزعاً من اهل المنطقة لاحق الجناة واشتبكوا معهم وتطورت الاشتباكات لتتحول الى صراع قبلى ما أدى الى مقتل عدد من الاشخاص واصابة اخرين تم نقلهم الى النهود والفولة وابوزبد لتلقى العلاج مشيرا الى عدم توفر احصائيات دقيقة.

 

واتهم امير جهات فى النظام البائد باستغلال مثل هذه الأحداث واشعالها من اجل إحداث فوضى وعدم استقرار فى المنطقة للإفلات من المحاسبة فى جرائم سابقة تورطت فيها.

 

و ارجع الناشط امير سليمان استمرار مسلسل النزاعات القبلية الى عدم انهاء جذور المشكلة ومحاسبة الجناة.وقال امير سليمان لراديو دبنقا ان النزاعات الدائرة بين المكونين منذ بدايتها شكلت لها لجان من الادارات الاهلية الا انها ظلت فى مكانها ولم تجد اى حلول كما ان السلطات لم تقم بدورها باجراء تحقيقات عادلة وشفافة لمعرفة جذور المشكلة وتقديم الجناة للعدالة وحمل امير السلطات الحكومية كامل المسئولية عن ما يجرى فى المنطقة

 

دبنقا

 

مقترح لك

القبض على ستة مواطنين سودانيين بالهند حاولوا تهريب 12 كيلو ذهب

alhadass

مليون دولار أرباح تجار الوقود عن الباخرة الواحدة

alhadass

الفتى السوداني الذي أبهج أستراليا

alhadass

اترك تعليق